هل الضعف الجنسي من أضرار المكملات الغذائية للرجال؟

هل الضعف الجنسي من أضرار المكملات الغذائية للرجال؟

أضرار المكملات الغذائية للرجال واحدة من المواضيع المنتشرة وهنا نستعرض في هذا المقال أضرار الإفراط في تناولها خاصة و للأسف أصبح الإقبال على المكملات الغذائية الرياضية ظاهرة بارزة بين الشباب وخاصة الرياضيين.

وتلك الظاهرة مرتبطة بشكل قوي بالرغبة البشرية الطبيعية في الحصول على المظهر الصحي والقوام الرياضي والعضلات المتناسقة والرغبة في الظهور بالمظهر المناسب.

تلك الرغبة هي التي دفعت الملايين من الشباب من الجنسين في كل مكان للإقبال على شراء المكملات الغذائية للتخسيس أو للتنحيف وغيرها والتي سببت العديد من المهالك لهم.

والحقيقة لا توجد وسيلة فعالة غير زيادة الوعي الصحي والتحذير من خطر المكملات الغذائية عموما وخاصة وأن هناك مخاطر و أضرار حقيقية في استخدام المكملات الغذائية الطبيعية المفيدة للجسم والضرورية في حالة الإفراط في تناولها.

أضرار المكملات الغذائية للرجال

في هذا المقال نتعرف على رأي العلماء والباحثين في خطر الإفراط في تناول المكملات الغذائية ونتعرف على كيفية الوقاية من تلك الأخطار.

وهذا لا ينطبق على المكملات الغذائية الطبيعية فقط بل على كل المكملات الغذائية مثل :

  • المكملات الغذائية التي يستخدمها الرياضيين والتي تساعد على بناء الجسم والعضلات.
  • المكملات الغذائية المستخدمة بغرض زيادة الحرق والتخسيس والتنحيف وانقاص الوزن.
  • المكملات الغذائية لزيادة الوزن والبروتينات في الجسم.
  • المكملات الغذائية للرجال والصحة الجنسية وعلاج البروستاتا والضعف الجنسي.

الشباب والمكملات الغذائية الطبيعية

للأسف أصبح الإقبال على المكملات الغذائية – وخاصة تلك المكملات الرياضية – ظاهرة بارزة بين الشباب وتقول الدراسات أن أكثر الفئات العمرية استجابة وتأثراً بهذه المنتجات هم الشباب الصغير معدوم الخبرة والذي يكون غالبًا في مرحلة النمو أو في فترات المراهقة دون مراعاة الأخطار الكبيرة و اضرار المكملات الغذائية للرجال.

ولابد هنا من التحذير وعلى الشباب الاستعانة بالغذاء الصحي المتوازن بشكل طبيعي ولا يلتفت إلى المكملات الغذائية إلا بعد سن الـ 18 عام.

المكملات الغذائية مدمرة لصحة النشئ وإن كانت طبيعية وتحمل عناصر مفيدة وقوية للجسم لأنها تجعل الجسم يتعود على مصادر الغذاء السليم من الخارج وبالتالي توقف الغدة تدريجيًا عن العمل بكفاءة وهذا ينطبق على الغدد والأجهزة التناسلية والمسؤولة عن الحياةا لجنسية.

ومن المعروف أن ممارسة الرياضة بشكل يومي – حتى وإن كانت رياضة المشي – سيؤدي إلى تنظيم الصحة والهضم والرياضة سوف تعمل على نمو العضلات دون الحاجة إلى استعمال أي من المكملات الغذائية الطبيعية أو البروتينات و الهرمونات.

لابد ان يعلم الجميع وخاصة الشباب الصغير أن الرياضة الوحيدة التي تحتاج إلى مكملات غذائية هي كمال الاجسام فقط.

وإذا كان لابد من ممارسة كمال الأجسام فليكن تناول المكملات الغذائية لكمال الأجسام تحت إشراف مشرف رياضي طبي متخصص في المجال الصحي والرياضي.

اضرار المكملات الغذائية للرجال أسهل طريقة لشراء 6 من أفضل المكملات الغذائية لكمال الأجسام الجلوتامين

تعرف على خدعة المكملات الغذائية لكمال الاجسام

للأسف دفع الإقبال على المكملات الغذائية الطبيعية والرياضية الكثير من معدومي الضمير والمنتفعين إلى خداع الشباب والرياضيين في الصالات الرياضية.

وذلك من خلال عرض وتسويق بعض المنتجات مجهولة المصدر على كونها أفضل المكملات الغذائية الطبيعية الرياضية، بل قد يتعمد بعض الغشاشين إلى استبدال العبوات والغش في المكونات والعلامات التجارية المعروفة.

وهناك الغش المدفوع بالثقة حيث يعتمد كثير من الشباب والرياضيين على المنتجات التي شاع انتشارها في الصالات الرياضية الكبيرة معتمدين على الثقة في رواد المكان أو القائم على البيع.

والغريب أن كل من يعمد أو يتجه إلى المكملات الغذائية الرياضية يتصور أو يتخيل الحصول على نتيجة سريعة وفعالة دون جهد.

تحقيق القوام المثالي والمظهر الرياضي وزيادة الوزن أو التخسيس وخسارة الوزن يحتاج إلى وعي وقرار وصبر ومثابرة ولا يوجد ذلك الحل السحري الفوري الذي يتصوره البعض.

للأسف جميع هؤلاء الشباب المغدور بهم هم ضحايا الأوهام الكاذبة، والحل الوحيد يكمن في زيادة وعي الشباب بمخاطر و أضرار المكملات الغذائية للرجال سواء كانت المكملات الغذائية طبيعية أو غير ذلك من الأنواع.

بيع المكملات الغذائية في الصالات الرياضية والنوادي

للأسف يتم الترويج للمكملات الغذائية من خلال النوادي والصالات الرياضية ويتم بيع تلك المنتجات عن طريق بعض الرياضيين المسؤولين في الصالات الرياضية ولاذين لا يتمتعون بالخبرة الكافية التي تؤهلهم الوصف أو التشخيص المناسب.

وللأسف كثير من هؤلاء الرياضيين لا يقومون بالترويج للمنتجات بشكل صحيح بل بعضهم يتعمد إعطاء معلومات خاطئة بعيدة عن الحقيقة وعن سلامة الرياضي.

ومن المخاطر الجسيمة أن الكثير من هذه المنتجات – المكملات الغذائية – تباع في الأندية دون ترخيص وغير معلومة المصدر وغالبا ما تكون مغشوشة أو مخلوطة مع بعضها البعض دون النظر إلى تأثير ذلك على صحة الإنسان أو اضرار المكملات الغذائية للرجال والنساء والشباب.

ولا يمكن هنا أن نعمم قول أن المكملات الغذائية الطبيعية التي تباع في النوادي والصالات غير مرخصة أو مغشوشة ولكن نحن نحاول نصح الشباب بعدم الهرولة إلى شراء تلك المنتجات والابتعاد عنها والعمل على شراء تلك المنتجات من مصادر موثقة مثل الصيدليات أو اقتنائها من خلال المواقع الإلكترونية المعتمدة الثقة ذلك لتجنب أضرار المكملات الغذائية للرجال والنساء والرياضيين عموما.

اختيار المكملات الغذائية لكمال الأجسام ألبصل اضرار المكملات الغذائية للرجال

أضرار المكملات الغذائية للرجال مخاطر الكورتيزون

يتسبب الإفراط في تناول المكملات الغذائية الطبيعية التي تحتوي على الكورتيزون إلى ضرر كبير بالأعصاب والعضلات والعظام بشكل كبير.

هناك الكثير من الحالات التي تعرضت للنخر في العظام والهشاشة بسبب عدم الاكتراث للتحذيرات و اضرار المكملات الغذائية.

كما قد يؤدي الإكثار من الكورتيزون إلى شلل وبطء في الحركة وضرر كبير في العضلات والمفاصل .

الكورتيزون هو مركب يتواجد داخل العديد من المكملات الغذائية الطبيعية والذي يعتبر إحدى الفئات المنشطة التي يكثر الرياضيون استخدامها، ولكن في النهاية قد يضطر الرياضي إلى ترك الرياضة كلها مع الإفراط في تناول المكملات الغذائية.

هناك كارثة كبيرة يجب التنويه عنها فلقد تم تسجيل العديد من حالات الوفاة والتي ثبت فيها أن الرياضي يتناول مكمل غذائي محدد وبعد الكشف عنه يتبين أن المنتج عبارة عن منشط هرموني وهو السبب الرئيسي في الوفاة.

أضرار وخطر المكملات الرياضية على الصحة الإنجابية

خلص العلماء والباحثون والأطباء إلى أنه من الضروري معرفة مخاطر أو أضرار المكملات الغذائية للرياضيين على أجهزة الجسم المختلفة، وخصوصاً على الجهاز التناسلي وخاصة تلك الأنواع التي تم إدراجها تحت مسمى المنشطات الهرمونية التي تستخدم كمنشط عند ممارسة رياضة كمال الأجسام بغرض تكبير حجم العضلات.

تعمل المنشطات الهرمونية غالبا بطريقة مماثلة لعمل هرمون الذكورة – التستوستيرون – والذي قد يؤدي وجوده في الجسم بتلك الطريقة إلى العقم في كثير من الحالات.

وعلى عكس ما قد يتصوره البعض المنشطات الهرمونية تؤدي بطريق سريع إلى الاصابة بالضعف العام وانخفاض القدرة الجنسية وترفع من إحتمال حدوث ضمور في الخصيتين.

وبصورة بسيطة يمكن القول أنه عند استخدام هذه المنشطات فإنها تزيد نسبة الهرمون في الدم ولكن لا تزيد منه في الخصية، وعلى كل حال لا يمكن للهرمون أن يكون تركيزه في الخصية أعلى منه في الدم كما هو الوضع الطبيعي.

وهذا بالطبع يؤدي لقلة إفراز الهرمونين وتضطرب وظيفة الخصية ويقل عدد الحيوانات المنوية مع الوقت مما يسبب ضمور وانعدام كامل لعمل الخصية.

لابد هنا من التأكيد على ضرورة التوقف تماما عن تناول المنشطات الهرمونية وعلى كل من قام باستخدامها أن يتوقف عنها والسعي إلى إجراء التحاليل اللازمة بعد ثلاثة أشهر من التوقف للوقوف على حقيقة الأثر الفعلي في الجهاز التناسلي.

شراء المكملات الغذائية الطبيعية

هناك الكثير من المواقع المحترمة والرائعة التي تستطيع من خلالها شراء المكملات الغذائية الطبيعية والمضمونة والتي لا تسبب تلك التأثيرات السلبية أو تعمل على زيادة أضرار المكملات الغذائية للرجال وأي أضرار جانبية إذا ما التزم المستخدم بالجرعات السليمة و حافظ على ممارسة الرياضة بشكل سليم ولم يفرط في استخدام المكملات الغذائية.

أضرار المكملات الغذائية للرجال

 

ويعتبر موقع أمازون واحد من تلك المواقع الممتازة والتي يمكن من خلالها العثور على أفضل المكملات الغذائية الطبيعية والشراء بكل سهولة.

كما يمكنكم التواصل مع إدارة الموقع فورا من خلال رابط الواتس اب والسؤال عن أضرار المكملات الغذائية للرجال أو عن أي نوع  من المكملات الغذائية الطبيعية وطلب شرائها وسوف نسعى لتوفير كافة المنتجات حتى الباب.

أضرار المكملات الغذائية للرجال التواصل عبر الواتس أب للحصول على منتجات فوريفر ليفينج الامريكية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WeCreativez WhatsApp Support
Our customer support team is here to answer your questions. Ask us anything!
👋 Hi, how can I help?